خيط الاسنان

5 فوائد مذهلة لـ خيط الاسنان وما علاقته بصحة القلب؟

كثيراً ما نسمع الأطباء ينصحون باستخدام خيط الاسنان في تنظيفها جنباً إلى جنب مع الفرشاة والمعجون، فما هي فوائد التنظيف بخيط الأسنان؟ وكم مرة يجب استخدامه يومياً؟ وهل توجد حالات معينة لا يكون فيها التنظيف بالخيط حلاً جيداً؟ تابعوا هذا المقال أعزائي القراء لنتعرف سوياً على إجابات كل هذه التساؤلات.

ما هو خيط الاسنان؟

هو عبارة عن أحد أهم أدوات تنظيف الأسنان والعناية بها، فهو خيط مخصص لتنظيف بقايا الطعام المتواجدة على الأسنان وخاصة في المسافات الكائنة بينها أو الخطوط الدقيقة القريبة من اللثة، ويعتبر ضمن العناصر الضرورية في روتين العناية اليومي الخاص بالأسنان وفقاً للجمعية الأمريكية لطب الأسنان ADA.

[whats_button]

ما أنواع خيط الاسنان؟

تنقسم أنواع خيط الأسنان بشكل رئيسي إلى نوعين، وهما الشمعي وغير الشمعي، ومن الممكن الاختيار من بينهما على حسب التفضيل الشخصي لكل حالة، وعادة ما يكون النوع المغلف بالشمع أسهل في حالة الأسنان القريبة جداً من بعضها أو المتزاحمة، أيضاً هناك:

  • خيط الأسنان العريض والمسطح، ويكون فعالاً في حالة وجود فراغات بين الأسنان.
  • خيط الأسنان الفائق أو الاحترافي Super Floss، والذي يحتوي على خيط أسنان تقليدي، وخيط إسفنجي، وأيضاً خيط أسنان بنهايات صلبة.
\"خيط

ما فوائد خيط الاسنان؟

قد يهمل العديد من الأشخاص استخدام خيط الأسنان نظراً لاعتقادهم أنه شيئاً كمالياً، ولكن في حقيقة الأمر فإن الأطباء دوماً يؤكدون على أنه ينطوي على العديد من الفوائد الهامة لصحة الأسنان بالكامل، ومن أبرزها:

1- التخلص من تراكم البلاك

ناقشنا من قبل في أكثر من مقال عن تسوس الأسنان أن ترسب البلاك أو الجير هو العامل الرئيسي لحدوث التسوس فيما بعد، وأيضاً يساعد تراكم البلاك المتصلب على زيادة خطر الإصابة بأمراض اللثة، ولكن باستخدام خيط الاسنان مع الفرشاة والمعجون فمن الممكن التخلص بانتظام من بقايا الطعام التي تتحول مع الوقت إلى الجير.

2- تقليل خطر الإصابة بالتسوس

استناداً إلى النقطة السابقة، فإن استخدام خيط الأسنان مرة واحدة يومياً يساعد بشكل كبير في التخلص من جزيئات الطعام العالقة بين الأسنان، والتي باتحادها مع بكتيريا الفم تتحول إلى الجير الذي ينتج أحماضاً تعمل على تآكل طبقة المينا وبالتالي حدوث تسوس للأسنان.

3- الوقاية من أمراض اللثة

تعتبر التهابات اللثة المختلفة هي الشرارة الأولى للإصابة بأمراض اللثة، والتي مع الوقت تتحول لحالة أكثر شدة وخطورة تُسمى بالتهاب دواعم السن، تلك الحالة ينتج عنها انحسار أو تفكك اللثة مما قد يجعل الأسنان غير ثابتة (فضفاضة أو متخلخلة كما نطلق عليها)، ومن مضاعفاتها فقدان الأسنان والنزيف المستمر، لذا فإن التنظيف بالخيط بانتظام ضمن روتين نظافة الأسنان قد يساعد بشكل كبير في الوقاية من هذه الحالة.

4- الوقاية من رائحة الفم الكريهة

ذكرنا من قبل في مقال أسباب رائحة الفم الكريهة أن عدم الاهتمام بتنظيف الأسنان يومياً بالفرشاة والمعجون والخيط يعد من أهم مسببات رائحة النفس السئ، وعليه فإن استخدام الخيط للتنظيف يساعد ليس فقط على الوقاية من الرائحة الناجمة عن بقايا الطعام، ولكن أيضاً الوقاية من أمراض اللثة التي تسبب بدورها رائحة كريهة بالفم.

\"خيط

5- استخراج بقايا الطعام العنيدة

هل تذكر كم مرة انحشرت بين أسنانك قطعة دقيقة من نسيج اللحم أو من الفشار وسببت لك انزعاجاً كبيراً وربما بعض الألم أيضاً؟ إن أعواد خلة الأسنان ليست فقط هي الحل المثالي للتخلص من بقايا الطعام العالقة، فالخيط أيضاً غالباً ما يكون فعالاً لذلك.

هل خيط الاسنان يزيد من صحة القلب؟

ربما قد يكون هذا الأمر مفاجئاً، ولكن وفقاً لجمعية القلب الأمريكية فإن العلاقة ما بين صحة الأسنان والفم الجيدة وصحة القلب ربما تكون أكبر وأكثر ارتباطاً من العلاقة بين صحة الفم الجيدة والصحة العامة للجسم، كما أنه في دراسة كبيرة تمت عام 2019، فإن المشاركين الذين كانت لديهم صحة فم وأسنان جيدة قل معهم خطر الإصابة بأمراض فشل القلب والرجفان الأذيني.

[whats_button]

كم مرة يجب استخدام خيط الاسنان؟

تنصح الجمعية الأمريكية لطب الأسنان باستخدام الخيط مرة واحدة يومياً على الأقل، ومن الأفضل استخدامه قبل التنظيف بالفرشاة والمعجون، حيث أنه يساعد على تفكيك جزيئات الطعام من حول خط اللثة وفي الفراغات مما يساعد بعد ذلك على إزالتها عند غسل الأسنان بالفرشاة والمعجون، وقد يفضل البعض استخدام الخيط في التنظيف الصباحي للأسنان بينما يفضل البعض الآخر فعل ذلك قبل النوم.

\"خيط

ما الحالات التي لا يكون استخدام خيط الاسنان جيداً فيها؟

هل خيط الأسنان يناسب كل الحالات؟ أم أن هناك حالات معينة قد لا يكون التنظيف بالخيط التقليدي للأسنان مناسباً فيها؟ إنه بالفعل أعزائي القراء قد توجد حالات معينة لا يكون الخيط العادي فيها عملياً كما يلي:

  • حساسية اللثة الشديدة.
  • وضع تقويم أسنان.
  • أن يكون الشخص لا زال طفلاً صغيراً.
  • أن يكون الشخص غير قادر على تحريك الخيط بدقة وتحكم للتنظيف.

ما بدائل خيط الاسنان في تلك الحالات؟

إذاً هل هذه الحالات هي نهاية المطاف؟ بالطبع لا فمن الممكن وجود بعض البدائل لخيط الأسنان التقليدي في الحالات السابقة، ومن أهمها ما يلي:

  • الخيوط الناعمة التي تنزلق بسهولة في حالة حساسية اللثة.
  • الخيوط ذات النهايات الصلبة في حالة التقويم للوصول إلى الأقواس وما تحت السلك بسهولة.
  • الخيوط الكهربية التي تتحرك تلقائياً في حالة عدم القدرة على التحكم في الخيط اليدوي التقليدي.
  • تعليم الأطفال استعمال الخيط من سن 5 إلى 8 سنوات تقريباً مع استخدام أنواع أكثر أماناً وأقل ألماً.

من أين أحصل على خيط الأسنان؟

تتوافر أنواع وفئات عديدة من خيوط الأسنان في الكثير من الأماكن وعلى رأسها الصيدليات، ومتاجر المستلزمات الطبية، ومتاجر أدوات العناية الشخصية والتجميل، ومن الممكن سؤال الطبيب أو الصيدلي عن النوع الأفضل وفقاً لحالتك واحتياجاتك.

والآن أعزائي القراء، نتمنى أن نكون قد أجبنا على كافة تساؤلاتكم بخصوص خيط الاسنان وأنواعه وفوائده العديدة، وأيضاً الحالات التي لا يكون استخدام الخيط العادي فيها حلاً عملياً، وإذا كانت لا زالت لديكم المزيد من الاستفسارات، يمكنكم بكل ترحيب أن تتواصلوا معنا.

حجز موعد

لقد كان من أكبر التحديات التي سيطرت على فكر ونظرة دكتور محمد الحديدي  خلال مسيرته الطبية هو انشاء وتأسيس مركز متكامل لخدمات زراعة وتجميل الأسنان في مصر، مركز يتم تأسيسه بشكل ينافس أكبر المراكز المصرية والعالمية فى الشرق الأوسط، واثقاً انه ليس من المستحيل إطلاقاً تقديم خدمات بنفس الجودة والكفائة

احجز الان

حجز موعد

اماكن العيادات
Scroll to Top